صحيفة دنماركية: مديرية الهجرة ستصدر قريبا تقرير حول الأوضاع في محافظتين جديدتين في سوريا

كشفت صحيفة يولاند بوستن الدنماركية في تقرير صحفي نشرته مساء اليوم الأحد الموافق 30 مايو/اأيار عن أن مديرية الهجرة الدنماركية تستعد لإصدار تقرير يتناول الأوضاع الأمنية والمعيشية في محافظتين جديدتين في سوريا سيكون له تأثير كبير على إقامات اللاجئين السوريين في الدنمارك.

وبينت الصحيفة أنها حصلت على معلومات من مصدر في مديرية الهجرة تفيد بأن التقرير الجديد سيسلط الضوء عن الأوضاع في محافظتي حلب والحسكة في سوريا.

وأشارت الصحيفة إلى هذا التقرير تترقبه الأوساط الحقوقية والسياسية  في الدنمارك لا سيما بعد أن أصدرت مديرية الهجرة السويدية تقريرا في شهر فبراير الماضي بين أن الأوضاع الأمنية في محافظة الحسكة قد شهدت تحسنا أمنيا. 

وفي تصريح لنفس الصحيفة قال الخبير في قوانين الأجانب في جامعة جنوب الدنمارك، بيتر ستاروب أنه من الواضح أن هناك رغبة سياسية في دراسة جميع الأمور التي تفتح المجال أمام السلطات لسحب المزيد من تصاريح الإقامة من السوريين في البلاد.  ولكنه شدد على أنه من سابق لأوانه الحديث عن تأثير هذا التقرير على أوضاع اللاجئين السوريين القادمين من هذه المناطق.

وفي تعليق له على الخبر قال المتحدث باسم حزب الراديكال فنستره كريتسيان هيغورد أن هذا ما كان كان يتخوف من حدوثه، بأن يتم إصدار تقارير تصنف المناطق السورية على أنها آمنة الواحدة تلو الأخرى.

أما وزير الاندماج والأجانب ماتياس تاسفاي فأكد للصحيفة على أنه يثق بتقارير مديرية الهجرة.

وبينت الصحيفة أن التقرير المرتقب سيصدر في نهاية شهر يونيو/حزيران القادم.

اظهر المزيد

المحرر

مدير الموقع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: