وسائل إعلامية: الدنمارك سمحت لأمريكا بالتجسس على المستشارة الألمانية ميركل

كشفت الإذاعة الدنماركية في تقرير على موقعها الإلكتروني مساء اليوم الأحد أن وكالة الأمن  القومي الأمريكي استخدمت خطوط الانترنت الدنماركية في التجسس على عدد من القادة الأوربيين في الدول المجاورة للدنمارك ومن بينهم المستشارة الألمانية ميركل.

وبينت الإذاعة أن هذا التقرير الاستقصائي يأتي بعد تعاون وثيق مع عدد من وسائل الإعلام في السويد والنرويج وألمانيا ومقابلات سرية مع 9 مصادرعلى معرفة بعملية التجسس الأمريكية التي توقفت حسب المصادر في عام 2015.

هذا وقد لقي التقرير تفاعل كبير في وسائل الإعلام الدنماركية والأحزاب السياسية، حيث دعت عدة أحزاب سياسية وزيرة الدفاع إلى جلسة استماع عاجلة في البرلمان لمناقشة ما ورد في التقرير من معلومات. وأبدى خبراء تخوفهم من أن تؤثر هذه المعلومات على علاقة الدنمارك بدول الجوار وسمعتها الدولية.

ونقلت صحف دنماركية أنباء عن مطالبة وزراء الدفاع في كل من السويد والنرويج بتوضيحات من وزيرة الدفاع الدنماركية حول قضية التجسس، بينما وصفت أخرى هذه التقارير بأنها تعتبر فضيحة ستؤثر سلبا على سمعة الدنمارك.

وبحسب تقرير الإذاعة الدنماركة فإن وكالة الأمن القومي الأمريكي استغلت اتفاقية مشتركة مع الاستخبارات العسكرية الدنماركية في التجسس على خطوط الانترنت الدنماركية.

اظهر المزيد

المحرر

مدير الموقع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: