مطار كوبنهاجن يعلن عن إغلاق مؤقت لحوالي 40% من مساحة صالة الركّاب

وفقاً لوكالة الأنباء الدنماركية ريتزاو فإن اعتباراً من يوم الأربعاء من الأسبوع المقبل سيتم إغلاق حوالي 40% من منطقة مبنى الركاب في مطار كوبنهاغن بشكل مؤقت، وذلك بهدف تعديل تكلفة حركة المرور المنخفضة والناجمة عن أزمة كورونا، بحسب بيان صحفي صدر عن مطار كاستروب في العاصمة كوبنهاجن.

وتأتي هذه المبادرة في وقت يبلغ فيه عدد المسافرين عبر المطار يوميا ما معدله 5600 مسافر، ما يعتبر قليل نسبياً بالمقارنة مع فترة ما قبل أزمة كورونا، حيث كان معدل عدد المسافرين عبر المطار 83 ألف مسافر يومياً.

وأوضح كريستيان بولسن مدير العمليات في مطار كوبنهاغن من خلال البيان الصحفي بأن من خلال هذه الخطوة سيكون من الممكن توفير نسبة من تكاليف الكهرباء والتنظيف والصيانة والدوريات

وسيستمر إغلاق إجمالي 24 بوابة من بوابات إقلاع الطائرات حتى نهاية عام 2021.

ولكن مع ذلك سيكون من الممكن إعادة الفتح في غضون شهرين في حال ارتفع عدد الركاب بشكل كبير وبرزت الحاجة إلى مساحة أكبر.

وتأتي أنباء إغلاق ما يقرب من 40% من منطقة صالة المسافرين بعد الإعلان معلومات تتعلق بحسابات الأسبوع الماضي، واستخلاص نتيجة مفادها بأنه يجب توفير أموال التكلفة والمصاريف في مطار كوبنهاغن وذلك لتوفير مدخرات تعادل رواتب حوالي 325 وظيفة بدوام كامل بشكل خاص.

وتتوقع إدارة المطار بأن تكون قادرة على إيجاد المدخرات المطلوبة من خلال إمكانية تقسيم العمل، وهي إحدى مبادرات الحكومة لدعم الاقتصاد، حيث تسمح الاتفاقية للشركات بمشاركة العمل بين الموظفين (بدوام جزئي) بدلاً من الاضطرار إلى فصلهم. ويعتبر هذا الاتفاق ساري المفعول حتى نهاية العام الحالي.

اظهر المزيد

أسماء عباس

إعلامية عربية دنماركية حاصلة على ماجستير في الإعلام، مقدمة برامج، مهندسة معمارية، وسفير دولي للسلام باعتماد من منظمة اللإيباو التابعة للأمم المتحدة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: