الحكومة تقترح تخفيف الإجراءات والسماح بتجمهر 50 شخص وحفلات الزواج


كشف تلفزيون TV2  مساء اليوم الجمعة تفاصيل رسالة تحمل مقترحات الحكومة لتخفيف إجراءات الإغلاق بعثتها رئيسة الوزراء ميتيه فريدريكسن لرؤساء الأحزاب.

وحسب تلفزيون TV2  فإن الحكومة تقترح تخفيف قيود التجمع والتجمع السماح ل 50 شخص بالتواجد في نفس المكان بدلا من 10 أشخاص حسب التعليمات الحالية وأن يسري هذا القرار من يوم الأثنين القادم الموافق 8 يونيو/حزيران الجاري. كما تقترح الحكومة زياردة هذه العدد إلى 100 بحلول 8 يوليو/تموز القادم وإلى 200 في 8 أغسطس/آب القادم.

وتشدد رئيسة الوزراء في رسالتها على أن الحكومة ستقوم بإتخاذ قرارات سريعة وتقليل هذا العدد إذا انتشرت العدوى مرة أخرى بطريقة سريعة في البلاد. 

وتبين الرسالة أن الحكومة ستعمل على تخفيف قيود أعداد الأشخاص المسوح لها بالجلوس في المطاعم والنشاطات الرياضية مما سيسمح لتجمع حوالي 500 شخص في بعض النشاطات الرياضية والمؤتمرات.

كما تشمل هذه التسهيلات حفلات الزفاف (بشرط الجلوس) والحفلات الخاصة التي يتم تنظيمها في المطاعم والأماكن المخصصة لذلك وتتوفر فيها وجبات الطعام مجهزة في نفس المكان ستشملها هذه التسهيلات. ويبقى الحد الأقصى 500 شخص واتباع قواعد وإرشادات السلطات الصحية.

وتشير رئيسة الوزراء في رسالتها إلى أن السطات الصحية تدعم هذه المقترحات وترى أنها لن تؤثر على معدل انتشار العدوى في البلاد.

وتمنح رئيسة الوزراء رؤساء الأحزاب مهلة حنى مساء يوم السبت القادم للرد على مقترحات الحكومة، ومن المتوقع أن تعلن الحكومة عن الإجرءات الجديدة في غضون ساعات بعد إنتهاء هذه المهلة.

اظهر المزيد

المحرر

مدير الموقع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: