خلاف على وسائل التواصل الاجتماعي ينتهي بطعن شاب حتى الموت

تعرض شاب يبلغ من العمر 18 عاماً للطعن حتى الموت في منطقة جينتوفتي Gentofte شمال العاصمة كوبنهاجن، وذلك على إثر مشاجرة جماعية حدثت بعد منتصف ليل أمس.

وبحسب الشرطة فقد بدأت القصة مع نشوب خلاف على وسائل للتواصل الاجتماعي بين مجموعتين من الشباب، واتفقت المجموعتان على اللقاء لحل الخلاف في منطقة ساحة التزلج في جينتوفتي Gentofte، ولكن الخلاف تطور إلى مشاجرة جماعية باستخدام الأسلحة، وراح ضحيتها الشاب ذو ال 18 عاماً، فيما ألقت الشرطة القبض على 12 شاب آخرين تتراوح أعمارهم بين 13 و 19 عاماً، وكان ذلك في حدود الساعة الواحدة والنصف فجر اليوم.

وبحسب تحليل الشرطة فإن هذه الحادثة لا علاقة لها بحرب العصابات.

اظهر المزيد

أسماء عباس

إعلامية عربية دنماركية حاصلة على ماجستير في الإعلام، مقدمة برامج، مهندسة معمارية، وسفير دولي للسلام باعتماد من منظمة اللإيباو التابعة للأمم المتحدة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: