الشباب تحت سن 30 عام يشكلون حوالي نصف الإصابات بالفايروس حالياً

وفقاً لريتزاو وبحسب معهد الدولة للأمصال فقد تم خلال آخر 14 يوم تسجيل 6734 حالة إصابة بالعدوى بفايروس كورونا في الدنمارك، ويمثل الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 30 عاماً 47% من الإصابات.

وحيث تشكل تلك الفئة العمرية 36% من سكان الدنمارك -بحسب إحصاءات الدنمارك- فتعتبر نسبة الإصابات بين الشباب مرتفعة في إحصاءت العدوى بفايروس كورونا.

وبمقارنة إحصاءات العدوى بالفايروس بما كانت عليه في الربيع فقد بدأ الشباب تدريجياً في تمثيل نسبٍ أكبر في أعداد الإصابة.

وبالنظر إلى تطور العدوى بكورونا بشكل عام فإن الفئة العمرية من 0 إلى 29 عاماً يشكلون حوالي 36% من جميع حالات الإصابة، بينما شكّل كبار السن الذين تزيد أعمارهم عن 70 عام 10%، لكن في الأسبوعين الماضيين كان العدد حوالي النصف.

وعلى الرغم من أن الشباب يشكلون حالياً نسبة كبيرة في إحصاءات العدوى، إلا أنهم يمثلون حوالي 5% فقط من جميع حالات الدخول إلى المستشفيات الدنماركية بسبب كورونا، بينما شكّل الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 70 عام ما يقرب من نصف حالات الدخول للمستشفيات.

ومع ذلك فلم يتوفَ أي شخص دون سن الثلاثين بفيروس كورونا في الدنمارك.

وبالنظر إلى الوفيات، يسجل الأشخاص فوق 70 عام حوالي 90% من الوفيات بسبب كورونا في الدنمارك.
وفي المجموع -إلى وقت كتابة هذا التقرير- فقد سجلت الدنمارك 659 حالة وفاة بالفايروس.

اظهر المزيد

أسماء عباس

إعلامية عربية دنماركية حاصلة على ماجستير في الإعلام، مقدمة برامج، مهندسة معمارية، وسفير دولي للسلام باعتماد من منظمة اللإيباو التابعة للأمم المتحدة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: