رئيسة الوزراء: الحياة ستبدأ بالعودة لطبيعتها في منتصف شهر أيار/مايو القادم

أوضحت رئيسة الوزراء ميتيه فريدريكسن في تصريح صحفي صباح اليوم الجمعة أن الحياة اليومية ستبدأ بالعودة لطبيعتها في منتصف شهر أيار/مايو القادم، وأضافت:” عندما ننتهى من تطعيم كبار السن والأشخاص من الفئات الهشة ستبدأ مرحلة جديدة، حيث نتوقع ونأمل بأن تعود الحياة لطبيعتها في البلاد بفضل تطعيم هذه الفئات وأيضا فحوصات كورونا للفئات الأخرى من المجتمع.”

وجاءت تصريحات رئيسة الوزراء بعد زيارة لمركز تطعيم في وسط العاصمة كوبنهاجن، حيث من المتوقع أن يتم تطيعم حوالي 5000 شخص في هذا المركز خلال الساعات القادمة.

هذا وقد بدأت السلطات الصحية بالتعاون مع الأقاليم الدنماركية صباح اليوم الجمعة حملة تطعيم لآلاف الدنماركيين في جميع مناطق البلاد، حيث من المتوقع أن يتم تطيعم حوالي 35 ألف شخص خلال الساعات القادمة وهذا يعتبر أكبر عدد خلال يوم واحد منذ البدء في إعطاء لقاحات كورونا في البلاد قبل حوالي شهرين.

وتأتي هذه الحملة كجزء من التحضيرات بهدف التأكد من قدرة السلطات على تطعيم الآلاف بشكل يومي في حال حصلت الدنمارك على أعداد كبيرة من جرعات لقاح كورونا خلال الأسابيع القادمة، وبحسب تصريحات سابقة لمدير مديرية الصحة فإن السلطات تسعى إلى تطعيم حوالي 100 ألف شخص بشكل يومي عندما تتوفر الجرعات اللازمة لذلك.

وتشير الأرقام التي نشرها معهد الدولة للأمصال أنه تم حتى بعد ظهر يوم أمس الخميس إعطاء الجرعة الأولى من لقاحات كورونا لحوالي 362158 شخص بينما حصل 180439 شخص على الجرعتين.

اظهر المزيد

المحرر

مدير الموقع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: