الشرطة تحذر من التجول فوق البحيرات المتجمدة

وفقاً لوكالة الأنباء الدنماركية ريتزاو فقد اضطرت الشرطة يوم أمس السبت في عدة أماكن في البلاد إلى منع مواطنين من التجول على البحيرات التي تحولت بعد فترة طويلة من الصقيع إلى جليد.

ولا يُسمح بالتجول على الجليد إلا إذا كانت هناك لافتات تدل على أنها آمنة، وهذا ليس الواقع في أماكن كثيرة في البلاد.

وقال باو كالتوفت Paw Kaltoft من شرطة كوبنهاجن بأنه يأمل ألا تنشغل الشرطة في القبض على الأشخاص المتواجدين على البحيرات المتجمدة يوم الأحد، ذلك أن بعض المواطنين في كوبنهاجن لا يزالون يتجولون على البحيرات المتجمدة الأمر الذي يُعتبر خطيراً. ووجهت الشرطة يوم السبت تهمة “التنقل غير المشروع” إلى 18 شخصا على الأقل.

وأضاف كالتوفت: “لا أعلم أن هناك أشخاصاً سقطوا (في البحيرات المتجمدة) في كوبنهاجن، لكن ذلك قد حدث في مكان آخر”.

ووفقاً لنفس المصدر فقد سقط يوم السبت ثلاثة أشخاص من خلال الجليد في Dragstrup Vig في Mors أثناء سيرهم على الجليد وهم يرتدون ملابس الغوص وسترات الأمان، وتم إطلاق عملية إنقاذ لكن الأشخاص وصلوا بأنفسهم إلى البر بأمان.

وفي منطقة Skarresø بالقرب من مدينة Jyderup في شيلاند جرت عملية إنقاذ حيث التقطت مروحية شابين يبلغان من العمر 19 عاماً.

ووفقاً لـ TV2 فقد تجول الشابان بعيداً على البحيرة المتجمدة، وكلاهما متهم الآن بـ “التنقل غير المشروع” على الجليد.

كما اضطرت شرطة بورنهولم أيضاً إلى التقاط المزيد من الأشخاص من البحيرات المتجمدة.

وتقوم البلديات بشكل فردي بتقييم مدى كثافة الجليد حتى يعتبر آمناً، لذلك هناك اختلاف من مكان إلى آخر داخل البلاد.

وعادة يجب أن يكون سمك الجليد 13 سم على الأقل، لكن في أورهوس على سبيل المثال يجب أن يكون هناك طبقة جليدية بسمك 16 سم قبل أن يُعتبر الجليد آمناً للتجول عليه، ولذلك فقد اضطرت شرطة أورهوس لاستدعاء الأطفال والبالغين الذين كانوا متواجدين على الجليد.

اظهر المزيد

أسماء عباس

إعلامية عربية دنماركية حاصلة على ماجستير في الإعلام، مقدمة برامج، مهندسة معمارية، وسفير دولي للسلام باعتماد من منظمة الإيباو التابعة للأمم المتحدة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: