بلدية Odense تطلب من 2000 موظف العمل من المنزل


في ظل ارتفاع عدد الإصابات الجديدة بفايروس الكورونا في مدينة أودنسه أعلن البلدية عن خطة للحد من انتشار الفايروس بشكل أكبر بين سكان المدينة، حيث طلبت البلدية من حوالي ألفي موظف إداري العمل من المنزل وعدم الحضور إلى مقر البلدية ابتداءً من يوم غد الثلاثاء وحتى يوم 22 سبتمبر/أيلول الجاري.

ويأتي هذا الطلب بعد تسجيل عشرات الإصابات الجديدة في المدينة خلال الأيام الماضية خصوصا في صفوف الشباب والطلاب في المعاهد والجامعات.

هذا وقد قامت البلدية بنشر مراكز فحص كورونا متنقلة في مناطق مختلفة من المدينة بهدف الحد من انتشار الفايروس ومساعدة المواطنين على الوصول لأماكن الفحص بسرعة.

اظهر المزيد

المحرر

مدير الموقع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: