وزير العدل الدنماركي: مقترح جديد لتعزيز الأمن ونشر 20 وحدة شرطة محلية في جميع أنحاء البلاد

نشرت وكالة الأنباء الدنماركية ريتزاو تقريراً حول نية الحكومة الدنماركية إجراء تعديلات في جهاز الشرطة بهدف تعزيز وجود الشرطة في المجتمعات المحلية.

ويهدف اقتراح الخطة الجديدة الذي سيتم تقديمه يوم غد الاثنين إلى أن تكون جميع المناطق في الدنمارك آمنة وكذلك المدن الصغيرة والبعيدة عن مراكز الشرطة الحالية.

ولهذا السبب تخطط الحكومة إرسال المزيد من الضباط إلى مختلف أنحاء البلاد، حيث سيتم إنشاء 20 وحدة شرطة محلية وتقليل أعداد الشرطة الوطنية إلى النصف وذلك وفقاً لوزير العدل نِك هيكروب بحسب نفس المصدر، في إشارة إلى التقليل من مركزية عمل الشرطة الوطنية وتفعيل دور أكبر للوحدات العشرين المُزمع تشكيلها بحسب الخطة الجديدة.

وبحسب صحيفة Jyllands-Posten فقد علق وزير العدل على الخطة بالقول: “يجب أن يساعد ذلك على زيادة الأمن حتى يعرف الناس أن هناك ضباطاً في المنطقة”.

ويوافق الحزب الليبرالي الفنستره على فكرة وجوب أن تكون الشرطة قريبة من المواطنين، لكن الحزب لا يعتقد بأن الحل لذلك يكمن في عمل الضباط في الوحدات المحلية الجديدة بساعات عمل أطول.

وسيقوم وزير العدل بتقديم اقتراح الحكومة إلى الشرطة والنيابة العامة للتفاوض بشأنه مع الأحزاب البرلمانية يوم غدٍ الاثنين، حيث تم تأجيل المفاوضات سابقاً العام الماضي.

اظهر المزيد

أسماء عباس

إعلامية عربية دنماركية حاصلة على ماجستير في الإعلام، مقدمة برامج، مهندسة معمارية، وسفير دولي للسلام باعتماد من منظمة اللإيباو التابعة للأمم المتحدة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: