تقرير: ارتفاع أعداد الإصابة بالفايروس في الدنمارك خلال عطلة نهاية الأسبوع

تظهر أرقام معهد الدولة للأمصال تسجيل 109 حالات إصابة جديدة بفايروس كورونا في الدنمارك خلال عطلة نهاية الأسبوع.

وفي الوقت نفسه ارتفع عدد المرضى الراقدين في المستشفيات بسبب الفايروس من سبعة إلى 23. ثلاثة منهم في وحدة العناية المركزة وجميعهم على أجهزة التنفس.

كما أن عدداً أقل من المرضى خرجوا من المستشفيات خلال عطلة نهاية الأسبوع مقارنة بالفترة السابقة.

وهذه الأرقام الأخيرة تتسبب في قلق توربين موغنسن Torben Mogensen رئيس جمعية الرئة حيث قال بأن “هناك العديد من حالات الإصابة في عطلة نهاية الأسبوع، وهو أمر صعب دائماً لأنه لا يمكنك الاعتماد على الأشخاص الذين يخضعون للفحص بنفس الدرجة خلال أيام الأسبوع.”

وأضاف “يجب أن تكون حريصاً على عدم المبالغة في تفسير عدد المرضى الراقدين في المستشفيات بسبب الفايروس لأن عدداً أقل منهم يتم إخراجهم عادةً في عطلات نهاية الأسبوع، ولكن عندما ترى زيادة كبيرة نسبياً فهذا أمر يثير القلق”.

ففي الفترة الأخيرة كانت أعداد الإصابات في الدنمارك في ازدياد.

ففي الأسابيع 28 و 29 كانت أعداد الإصابات الجديدة في حدود 24 و 34 في اليوم. وكان متوسط ​​الأسبوع الماضي يومي الثلاثاء والجمعة 44 حالة إصابة جديدة مؤكدة كل يوم.

وعلى الرغم من ذلك فإن موغنسن لا يعتبر أن هناك موجة ثانية للفايروس في الدنمارك، حيث قال بأن “لا يمكنك تسميتها موجة. التطور هو تعبير عن أن الفيروس لم يتم استئصاله بعد وأنه يمكن أن يزدهر بسرعة مرة أخرى”، وذلك بحسب موقع الإذاعة الدنماركية.

/ريتزاو/

اظهر المزيد

أسماء عباس

إعلامية عربية دنماركية حاصلة على ماجستير في الإعلام، مقدمة برامج، مهندسة معمارية، وسفير دولي للسلام باعتماد من منظمة اللإيباو التابعة للأمم المتحدة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: