إرسال 28 طبيبا وممرضاً إلى العزل الصحي في شمال يولاند والبورج

نشر موقع TV2 الدنماركي الإخباري تقريراً يفيد بإرسال ما مجموعه 28 موظفاً (أطباء وممرضين) من مستشفى شمال يولاند في هيورينج Hjørring ومستشفى جامعة البورج Ålborg إلى منازلهم للحجر الصحي إلى حين التأكد من نتيجة فحص الكوفيد-19 الذي تم إجراؤه لهم.

ويعود ذلك إلى أن الـ 28 موظفاً كانوا على اتصال مع مريض تم نقله من مستشفى البورج إلى المستشفى في هيورينج دون عزله، ثم تم اختباره بالمرض وكانت النتيجة إيجابية.

والسبب في عدم عزله هو أن المريض كان مصاباً بمرض الكوفيد-19 وقد مكث فترة طويلة في مستشفى البورج وتلقى العلاج اللازم إلى أن تم فحصه وكانت النتيجة سلبية لعدة أيام. ومن ثم تم نقله إلى المستشفى في هيورينج وهناك أجرى فحوصات لأسباب أخرى وكان من بين الفحوصات فحص الكوفيد-19، وجاءت النتيجة إيجابية.

وتعتبر هذه الحالة أول حالة تثبت لمريض دنماركي في إصابته بالفايروس مرتين.

اظهر المزيد

أسماء عباس

إعلامية عربية دنماركية حاصلة على ماجستير في الإعلام، مقدمة برامج، مهندسة معمارية، وسفير دولي للسلام باعتماد من منظمة اللإيباو التابعة للأمم المتحدة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: