تقرير: دعم حكومي لقطاع السياحة بقيمة 725 مليون كرون

نشر موقع الإذاعة الدنماركية تقريراً حول دعم الحكومة الدنماركية لقطاع السياحة الخارجية والسفر وذلك بعد أن عانى هذا القطاع من خسائر مادية فادحة جراء حالة الإغلاق العام التي طالت الحدود والسفر أيضاً على إثر انتشار جائحة كورونا.

وفي هذا الخصوص فقد اتفقت الأحزاب البرلمانية -ما عدا حزب البرجوازيون الجدد- على تقديم دعم مالي بقيمة 725 مليون كرون بحسب ما صرح به وزير الصناعة والأعمال سيمون كولروب Simon Kollerup، بالإضافة إلى تسهيلات في سداد القروض التابعة لهذا القطاع لأي قرض كان يجب أن يبدأ سداده من 14 إبريل/نيسان وحتى 10 مايو/ايار 2020.

كما تم تخصيص 600 مليون كرون لدعم صندوق الضمان المتعلق بهذا القطاع في وقت الأزمات.

انتقادات شديدة لخطط إنقاذ سابقة
وتأتي هذا الخطة الداعمة لقطاع السياحة الخارجية في البلاد بعد أن تم اقتراح خطة دعم حكومية تتضمن إمكانية اقتراض ما مجموعه 1.5 مليار كرون دنماركي ولكن قوبلت هذه الخطة بالانتقاد الشديد.

وقد كانت ثماني شركات طيران على وشك مغادرة قطاع السياحة الدنماركي بسبب الخسائر الكبيرة التي تعرضوا لها مع عدم وجود خطة إنقاذ مُرضِية، حيث اقترح وزير الصناعة والأعمال أن تقوم شركات الطيران مجتمعة بتسديد ثلث الديون المترتبة عليها بشكل جماعي، ومن ثم تقوم الشركات بتسديد الثلثين بأشكال فردية، ما قوبل أيضاً بالانتقاد حيث قال بيارك هانسن Bjarke Hansen المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة Prime Tours بأنه إذا لم يكن هناك خطة إنقاذ عادلة فهذا معناه الإلقاء بهذه الشركات خارجاً أو بمعنى آخر طردهم من الدنمارك، وأضاف بأنه لا يمكنهم تحمل دفع ما بين ضعفين إلى ثلاثة أضعاف من قيمة ما يقترضوه.

صعوبات في انتظار مستقبل الطيران
وعلق رئيس منظمة اتحاد شركات الطيران الدنماركية هينريك سبيشت Henrik Specht بأن لا أحد يعلم ما ينتظره هذا القطاع من الصعوبات في المستقبل حيث لا أحد يعلم إلى الآن متى ستعود حركة السفر والطيران كما كانت سابقاً مشيراً إلى الصعوبات التي تنتظرهم في المستقبل من تبعات جائحة الكورونا.

اظهر المزيد

أسماء عباس

إعلامية عربية دنماركية حاصلة على ماجستير في الإعلام، مقدمة برامج، مهندسة معمارية، وسفير دولي للسلام باعتماد من منظمة اللإيباو التابعة للأمم المتحدة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: