شباب دنماركيون وعرب يطلقون حملة تضامن مع أهالي القدس

أطلقت مجموعة من الشباب الدنماركيين والعرب مساء اليوم السبت الموافق 8 مايو/أيار حملة تضامن على مواقع التواصل الاجتماعي مع أهالي مدينة القدس المحتلة وخصوصا العائلات المهددة بالتهجير من حي الشيخ جراح، تحت شعار ” من الدنمارك إلى فلسطين.. أنقذوا الشيخ جراح”، وهاشتاج “#FromDenmark2Palestine”.

وطالب القائمون على الحملة الشباب بنشر صور لهم على مواقع التواصل الاجتماعي وهم يحملون لافتات تضامنية مع أهالي حي الشيخ جراح.

وقام القائمون على الحملة بوضع شرح باللغة الدنماركية للأحداث التي شهدت مدينة القدس خلال الأيام الماضية وكذلك شرحوا الوضع القانوني لسكان المدينة وأشاروا إلى أن العديد من المؤسسات الحقوقية الدولية قد أدانت ما تقوم به بالسلطات الإسرائيلية من تهجير للسكان وتعتبره محاولة تطهير عرقي.

وهذا وقد دعت عدة جمعيات عربية وفلسطينية إلى مظاهرة في مدينة كوبنهاجن يوم الأحد الموافق 9 مايو/أيار تضامنا مع أهالي القدس في تمام الساعة الخامسة والنصف عصرا في Den røde plads في حي النوربرو. يمكنكم معرفة المزيد عبر هذا الرابط

وكذلك في مدينة Aarhus أعلنت عدة مؤسسات فلسطينية عن تنظيم وقفة احتجاجية في منطقة Tinesvej 31, 8220 Aarhus في تمام الساعة السادسة عصرا. يمكنكم معرفة المزيد عبر هذا الرابط

وبدوره نشر السياسي العربي الدنماركي ربيع أزد أحمد على الفيسبوك منشورا تسأل فيه عن سبب غياب أخبار القدس عن صفحات الجرائد الدنماركية وأضاف:” أين الإعلام الدانماركي والحكومة الدانماركية من ما يحدث من ظلم وقهر ضد أهل القدس. أين هي الحرية والديموقراطية التي يتحدثون عنها!. أتمنى من الجميع وقفة رجل واحد ضد الظلم والمشاركة في الاعتصامات أو أي عمل تضامني مع أهل القدس”.

يمكنكم متابعة الحملة عبر هذه الهاشتاغات #FromDenmark2Palestine
#SaveSheikhJarrah

وكذلك عبر هذا الرابط

اظهر المزيد

المحرر

مدير الموقع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: