رئيسة الوزراء: قد تستمر القيود حتى نهاية الشتاء.. وإشارات نحو إغلاق صعب

وفقاً لموقع الإذاعة الدنماركية فقد صرحت رئيسة الوزراء الدنماركية ميته فريدريكسن عبر مقابلة تلفزيونية على قناة TV2 مساء أمس الأحد حول قيود كورونا بالقول بأن هناك العديد من المؤشرات على أن أطفال المدارس في البلاد سيضطرون إلى البقاء في المنزل لبعض الوقت في المستقبل حتى بعد 17 يناير/كانون الثاني وهو الموعد المطروح لانتهاء العمل بالقيود الحالية، ولكن احتمالية رفع العمل بكل الإجراءات أو بعضها في ذلك التاريخ تعتبر ضعيفة.

ومع ذلك فإن رئيسة الوزراء قد تتخذ القرار النهائي فيما يخص ذلك خلال الأسبوع المقبل بناءً على مراقبة الأرقام الجديدة المتعلقة بانتشار العدوى بفايروس كورونا.

ودعت فريدريكسن المواطنين أيضاً إلى إجراء المزيد من الاختبارات، حيث انخفض عدد الأشخاص الذين تم فحصهم منذ عطلة عيد الميلاد عندما شهدت مراكز الاختبار تدفقاً كبيراً.

ووفقاً لفريدريكسن فمن الممكن أن يتأثر فصل الشتاء بأكمله بقيود كورونا .

وأضافت فريدريكسن بأن “هناك ما يشير إلى اتجاه إغلاق صعب إلى حد ما” على حد قولها.

اظهر المزيد

أسماء عباس

إعلامية عربية دنماركية حاصلة على ماجستير في الإعلام، مقدمة برامج، مهندسة معمارية، وسفير دولي للسلام باعتماد من منظمة الإيباو التابعة للأمم المتحدة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: