وزيرة الاندماج السابقة تعلن استقالتها من منصب قيادي في حزب Venstre

أعلنت السياسية الدنماركية المثيرة للجدل Inger Støjberg عن استقالتها من منصب نائب رئيس حزب الفنستره الليبرالي بعد تفجر خلافات داخلية في الحزب حول دورها في تشتيت قوى الحزب وإضعاف سلطة زعيم الحزب ياكوب إليمان.

ومن المعروف أن Støjberg كانت تشغل منصب وزيرة الاندماج والأجانب في الحكومة السابقة ( 2015- 2019) حيث قامت باتباع سياسية متشددة في ما يتعلق بلمفات الأجانب وخصوصا اللاجئين السوريين.

وفي منشور لها على الفيسبوك مساء يوم الثلاثاء قالت Støjberg:” لقد طلب مني رئيس الحزب اليوم تقديم استقالتي، وهذا أمر لم أكن أتوقعه”.

وشددت الوزيرة السابقة في منشورها على أنها ستحافظ على ولائها لأفكارها السياسية التي حاربت من أجلها على مدار سنوات وأكدت أنها تكن كل الاحترام لقواعد الحزب ومناصريه.

ومن المنتظر أن يناقش البرلمان الدنماركي خلال الأسابيع الأولى من شهر يناير/كانون ثاني القادم إمكانية تشكيل محكمة برلمانية بهدف محاسبة الوزيرة على دورها في القضية التي تعرف بإسم ” تفريق الأزواج السوريين” والتي تعود إلى العام 2017، حيث بين تقرير صادر عن لجنة تحقيق في بداية شهر ديسمبر الجاري أن الوزيرة قامت بتضليل البرلمان وكذلك أعطت تعليمات تخالف القانون الدنماركي بالرغم من أن العامليمن في الوزارة في حينه حذروها أكثر من مرة ولكنا أصرت على تنفيذ قرارات تخالف القانون.

يُتبع….

اظهر المزيد

المحرر

مدير الموقع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: