مِنك يختبئ في حضانة للأطفال في أحد بلديات شمال يولاند

وفقاً لموقع BT فقد تم التخلص من حوالي خمسة ملايين من حيوانات المِنك مؤخراً في مزارع المنك في شمال يولاند بسبب فايروس كورونا والخوف من انتشار العدوى، ولكن ظهرت صباح أمس الخميس عينة حية من حيوان المِنك في حضانة أطفال في بلدية Frederikshavn، وذلك وفقاً لتصريح نائب مفتش شرطة شمال يولاند هينريك سكالس Henrik Skals إلى موقع Fagbladet 3F.

حيث صرح سكالس بأن “تلقينا مكالمة من روضة أطفال تفيد بوجود حيوان المنك في الملعب”.

وأضاف سكالس: “لقد استدعينا ال Falck (النجدة) وطبيب بيطري والذي قام بأسر حيوان المنك وقتله. ومن غير المعروف ما إذا كان المنك برياً أم أنه هرب للتو من مزرعة المنك. لكن هذا هو البلاغ الوحيد التي تلقيناه عن المنك خارج المزارع في الآونة الأخيرة “.

وبالإضافة إلى تواجد حيوانات المنك في الدنمارك في المزارع، يتواجد المنك البري أيضاً في مناطق الطبيعة المفتوحة.

اظهر المزيد

أسماء عباس

إعلامية عربية دنماركية حاصلة على ماجستير في الإعلام، مقدمة برامج، مهندسة معمارية، وسفير دولي للسلام باعتماد من منظمة اللإيباو التابعة للأمم المتحدة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: