أرقام هامة حول لم الشمل والإقامة الدائمة

يظهر تقرير أصدرته وزارة الأجانب والاندماج الدنماركية في شهر أكتوبر/تشرين أول الجاري أن عدد الإقامات التي تم سحبها خلال الأشهر التسعة الأولى من هذا العام شهد ارتفاعا ملحوظا خصوصا فص صفوف الأشخاص من أصول سورية، حيث تم خلال هذه الفترة من هذا العام سحب أو عدم تجديد 50 إقامة بينما لم يتجاوز هذا العدد 36 إقامة خلال عام 2019. وفي نفس الوقت تم تسجيل تراجع ملحوظ في عدد الإقامات التي تم سحبها من الأشخاص من أصول صومالية، حيث بينما تم سحب 85 إقامة خلال عام 2019 تم فقط سحب 29 إقامة من هذه الفئة خلال الأشهر التسعة الأولى من هذا العام. وبلغ إجمالي عدد الإقامات التي تم سحبها خلال هذه الفترة 102 إقامة.

أغلبية من جنوب شرق آسيا

وأما في ما يتعلق بأرقام الحاصلين على لم شمل خلال هذه الأشهر فقط بلغ العدد الإجمالي 3148 وتصدر الأشخاص من أصول تايلندية القائمة بينما حل السوريون في المركز الثاني حيث تم الموافقة على 242 طلب شمل خلال هذه الفترة. ( في عام 2019 تم الموافقة على383 طلب)

وتوضح الأرقام أيضا أنه تم الموافقة على 99 طلب شمل من المغرب و111 من العراق وكذلك 78 من الصومال.


عدد أكبر من السوريين حصلوا على الإقامة الدائمة
هذا وقد تصدر الأشخاص من أصول أفغانية قائمة الحاصلين على إقامة دائمة (على إقامة لاجئ)، بينما حل الأشخاص من أصول إيرانية في المرتبة الثانية والسوريون في المرتبة الثالثة حيث حصل 34 شخص منهم على الإقامة الدائمة خلال الأشهر التسعة الأولى من هذا العام، وهذا يعتبر ارتفاع ملحوظ مقارنة بالعام الماضي حيث حصل فقط 30 شخص من أصل سوري على الإقامة الدائمة.

وبخصوص الأشخاص الذين حصلوا على إقامة دائمة (على إقامة لم شمل) تصدر الأشخاص من أصول تركية القائمة حيث حصل 162 منهم على إقامة دائمة وحل العراقيون على المرتبة الرابعة بعد موطني تايلند والفلبين حيث حصل 61 شخص من أصل عراقي على الإقامة الدائمة (على إقامة لم شمل) خلال هذه الفترة.

سحب الإقامات
لم الشمل
الإقامة الدائمة



اظهر المزيد

المحرر

مدير الموقع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: