الإعلام الدنماركي: الاحتفال بعيد الأضحى في جميع أنحاء العالم مع كمامات وتباعد اجتماعي

نشر موقع الإذاعة الدنماركية تقريراً مساء أمس الجمعة أول أيام عيد الأضحى المبارك حول مظاهر احتفال المسلمين بالعيد “من أيرلندا إلى إندونيسيا” كما ذُكر في بداية التقرير الذي ذكر أيضاً بأن صادف أمس الجمعة نهاية الحج السنوي في مدينة مكة المكرمة.

وتميز احتفال هذا العام بحقيقة أن العالم قد أصيب بأزمة صحية عالمية، ويُعرف العيد باسم عيد الأضحى، ويتم ذبح الحيوانات لذكر استعداد النبي إبراهيم للتضحية بابنه لإظهار طاعته لله، وفي هذا السياق من المعتاد تقسيم اللحوم المحضرة إلى ثلاثة أجزاء: جزء للعائلة ، وجزء للأصدقاء وجزء للمحتاجين، كما يذكر التقرير.

وصاحب المقال عدة صورة أظهرت مظاهر العيد في مناطق مختلفة من العالم مثل المسجد الأقصى في القدس الشريف، وصورة لرئيس الأساقفة الكاثوليكي يتحدث إلى المسلمين في كروك بارك في العاصمة الأيرلندية دبلن، وصورة أخرى من العاصمة السنغالية داكار ومن إندونيسيا ومن مدينة إدلب السورية مزقتها الحرب كما يذكر التقرير.

يمكنكم الاطلاع على مجموعة الصور من خلال الرابط https://www.dr.dk/nyheder/udland/eid-al-adha-fejres-verden-over-med-mundbind-og-afstand

اظهر المزيد

أسماء عباس

إعلامية عربية دنماركية حاصلة على ماجستير في الإعلام، مقدمة برامج، مهندسة معمارية، وسفير دولي للسلام باعتماد من منظمة اللإيباو التابعة للأمم المتحدة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: