النرويجية تصرّح عن عودة حركة الطيران ببطء شديد

كان لأزمة كورونا تأثيراً بالغاً على قطاع الطيران بشكل عام، وعلى إثر ذلك فقد خسرت شركة الطيران النرويجية 2.2 مليار كرون نرويجي في الربع الأول من العام الحالي.

وقد أعلنت النرويجية عبر بيان صحفي بأن 113,004 راكباً سافر على متنها خلال شهر يونيو/حزيران الماضي، ما يعني بأن حركة النقل الجوي تعود ببطء بعد أن كان عدد المسافرين على النرويجية في مايو/أيار 73.401 مسافراً.

ومع ذلك فإن هذه الأعداد لا تزال بعيدة كل البعد عن المستوى السابق قبل أن تبدأ أزمة كورونا.

فالمقارنة بنفس الشهر من العام الماضي نقلت النرويجية أقل بقليل من 3.5 مليون مسافر على متنها.

وهذا يعني انخفاضاً حاداً في أعداد الركاب حالياً بما يقرب من 97% عن شهر يونيو/حزيران من العام الماضي، وفي مايو/أيار بلغت نسبة الانخفاض 98%.

ويقدر جاكوب بيدرسن خبير ومحلل الطيران في Sydbank بأن الأمر قد يستغرق عدة سنوات قبل أن تعود حركة الطيران إلى مستواها السابق ما قبل أزمة كورونا.

/ ريتزاو/

اظهر المزيد

أسماء عباس

إعلامية عربية دنماركية حاصلة على ماجستير في الإعلام، مقدمة برامج، مهندسة معمارية، وسفير دولي للسلام باعتماد من منظمة اللإيباو التابعة للأمم المتحدة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: