جامعة كوبنهاجن: تطوير لقاح للكوفيد-19 ونجاحه على الفئران يبشر بنتائج واعدة

يعمل مجموعة من الباحثين من قسم علم المناعة والأحياء الدقيقة في جامعة كوبنهاجن على تطوير لقاح ضد COVID-19 وذلك منذ بدء انتشار SARS-CoV-2 في العالم. وقد تم اختبار اللقاح على الفئران وأظهر نتائج واعدة، ويأمل الباحثون مع حلول نهاية العام في أن يكونوا قادرين على بدء التجارب السريرية، بحسب موقع الجامعة.

وقال البروفيسور علي سالانتي “لقد اختبرنا لقاحنا على الفئران ولدينا استجابة مناعية جيدة حقًا. إنها خطوة مهمة على الطريق. من الضروري أن نظهر هذه النتائج، إذا لم نتمكن من القيام بذلك، فلن نتمكن من المضي قدمًا”.

تقنية اللقاح
وقام فريق البحث بنفسه بتطوير تقنية اللقاح التي يعملون بها، وتسمى هذه التكنولوجيا cVLP ، والتي تعني الجسيمات الشبيهة بالفيروسات، ووضع الباحثون ما يسمى بمضادات الفيروسات التاجية علىcVLP، والتي تتفاعل مع نظام المناعة في الجسم بعد ذلك بقوة وتقوم بإنتاج أجسامًا مضادة لتكوين المناعة. 

وبحسب المصدر فقد نجحت التجربة على الفئران فبعد التطعيم أنتجت الفئران كميات كبيرة من الأجسام المضادة التي يمكن أن تقوم بتحييد فيروس SARS-CoV-2.

ويتم اختبار كمية ونوعية هذه الأجسام المضادة التي يسببها اللقاح مباشرة على فيروس SARS-CoV-2 في مختبرين مستقلين بقيادة البروفيسور سورين ريس بالودان من جامعة آرهوس والبروفيسور مارجولين كيكيرت من المركز الطبي بجامعة ليدن.

وقال الأستاذ المساعد مورتن أغيرتوج نيلسن “من المهم أن نكون قادرين على صنع جرعات عديدة من اللقاح ويفضل أن تكون رخيصة الثمن. إن البيانات التي لدينا الآن تظهر أنه يمكننا إنتاج ملايين عديدة من الجرعات في مفاعلات حيوية صغيرة نسبياً.”

استجابة الفئران للقاح أقوى بمئات المرات من التجارب الأخرى في العالم
وأضاف بأن استجابة الفئران لتجربة اللقاح الجديد كانت أقوى بعدة مئات المرات مما كانت عليه عندما تم تطعيمها بالمستضدات بدون الـ cVLP، كما أظهرت قدرة دم الفأر على تحييد الفيروس مستوى أفضل بكثير مما تم نشره من لقاحات COVID-19 لعلماء آخرين وشركات أخرى.

وعلق الأستاذ المساعد آدم ساندر قائلا: “إنها علامة بارزة أننا حصلنا على استجابة قوية بشكل ملحوظ من SARS-CoV-2 على الفئران. هذا جيد جدا.  نأمل أن نبدأ أولى التجارب السريرية على البشر في غضون ستة أشهر.”

منح لتمويل تجارب إنتاج اللقاح
هذا وسيتم تنفيذ العمل على اللقاح بالتعاون مع اتحاد Prevent-nCov ، الذي يعد الباحثون جزءاً منه، والذي يمول بمنحة من برنامج أبحاث Horizon 2020 التابع للاتحاد الأوروبي بقيمة 20 مليون كرون دانمركي.

كما تلقت أيضاً مجموعة الباحثين منحة بقيمة 25 مليون كرون من مؤسسة Carlsberg و 5 ملايين كرون من مؤسسة Gudbjørg و Ejnar Honorés لتطوير اللقاحات.

اظهر المزيد

أسماء عباس

إعلامية عربية دنماركية حاصلة على ماجستير في الإعلام، مقدمة برامج، مهندسة معمارية، وسفير دولي للسلام باعتماد من منظمة اللإيباو التابعة للأمم المتحدة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: