حبس مهاجم بالودان وشخص آخر 4 أسابيع على ذمة التحقيق


قررت محكمة مدينة أرهورس حبس الرجل الخمسيني الذي ظهر في مظاهرة بالودان يحمل سكينا لمدة أربعة أسابيع على ذمة التحقيق وكما أصدرت نفس القرار بحق رجل يبلغ من العمر 40 عاما تتهمه الشرطة بالمشاركة في التخطيط للإعتداء على اليميني المتطرف راسموس بالودان.

وكانت الشرطة في وقت سابق من اليوم قد اتهمت الرجل الخمسيني بمحاولة قتل بالودان بالهجوم عليه بسكين أثناء مشاركته في تظاهرة في منطقة غاليروب في مدينة أرهورس الدنماركية.

وأعتقلت الشرطة في شرق يولاند ليلة يوم أمس شخص يبلغ من العمر 40 عاما بعد حصولها على معلومات تفيد بتورطه في التخطيط لإستهداف بالودان.

وكانت الشرطة قد أطلقت النار على الرجل الخمسيني مما أدى إلى إصابته في قدمه نقل على إثرها للمستشفى وتلقى العلاج هناك قبل أن يمثل أمام قاضي التحقيق بعد ظهر اليوم.

وشهدت المنطقة الغربية من مدية أرهورس عدة حرائق وأعمال شغب مساء يوم أمس الجمعة وعلمت نبض الدنمارك أن الفعاليات العربية والإسلامية في المدينة ستعقد إجتماع مساء اليوم السبت لبحث كيفية التعامل مع التطورات الأخيرة.

اظهر المزيد

المحرر

مدير الموقع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: