المساجد في الدنمارك تفتح أبوابها وسط إلتزام بتعليمات السلطات الصحية


أعلنت عدة مساجد في الدنمارك عن فتح أبوبها أمام المصلين الرجال والنساء بعد أن سمحت السلطات الدنماركية لدور العبادة بمزاولة نشاطاتها بشرط أن تتبع الإرشادات التي وضعتها مديرية الصحة.

ومن أهم هذه الإرشادات هي الحفاظ على مسافة متر بين الأشخاص ووضع حد معين لعدد المشاركين في صلاة الجماعة يتم تحديده حسب مساحة قاعة الصلاة.

وفي كوبنهاجن أعلن الوقف الإسكندنافي عن فتح أبواب مسجد التوبة التابع له وبين أنه سيتم الجمع بين صلاتي المغرب والعشاء وإقامة صلاة الصبح والظهر والعصر حسب توصيات السلطات وعدم إقامة صلاة التراويح.

ونشر الوقف الإسكندنافي فيديو على صفحته على الفيسبوك يوضح استعداداته لإستقبال المصلين:

الحمد لله.. اللهم لا تحرمنا من بيوتك..

Slået op af Det Islamiske Trossamfund I Danmark i Tirsdag den 19. maj 2020

وفي مدينة أودنسه أعلن الوقف الإسلامي في أودنسه عن فتح باب المسجد يوم أمس الأثنين وبين أنه المصلى يتسع ل81 شخصا وأن الأحقية بالمشاركة في صلاة الجماعة ستكون حسب وقت الحضور. 

المصدر: صفحة الوقف الإسلامي على الفيسبوك

ونشر الوقف هذه الإرشادات على صفحتىه على الفيسبوك:

أما في مدينة أرهورس فأعلن مسجد السلام عن إقامة جميع الصلوات في المسجد بحسب الإرشادات التي أصدرتها مديرية الصحة.

إجراءات النعقيم في مدخل مسجد السلام في أرهورس
التأكد من عدد المصلين يتم عبر إحصاء الأعداد بشكل مستمر

ومن الجدير بالذكر أن المساجد أغلقت أبوابها في الدنمارك منتصف شهر مارس/أيار الماضي بعد أن وضعت السلطات الدنماركية قيود على التجمعات.

اظهر المزيد

المحرر

مدير الموقع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: