خبراء: ستشهد المرحلة الثانية من إعادة التشغيل عدوى بطيئة جداً للفايروس لكن بشروط

في ظل إعداد السلطات في البلاد لخطة المرحلة الثانية من إعادة تشغيل المؤسسات، قام فريق من الخبراء في معهد الدولة للأمصال بإرسال تقرير إلى قادة الأحزاب البرلمانية، وذلك بحب تقرير نشرته الإذاعة الدنماركية على موقعها الرسمي بعد ظهر اليوم. 

انتشار العدوى بالفايروس تحت السيطرة
وأوضح التقرير بأن انتشار العدوى بالفايروس أصبح الآن تحت السيطرة، وبأن من الممكن السيطرة على تفشي العدوى بالفايروس في حال إعادة تشغيل عدد من القطاعات التجارية والحيوية مثل مراكز التسوق الكبرى وغيرها.

وذكر التقرير بأن المرحلة القادمة من إعادة تشغيل المؤسسات ستشهد انتقال العدوى بالفايروس ولكن بمعدل بطيء جداً إلى أن تختفي تماماً وذلك إذا ما تم الالتزام بالتوصيات الصحية مثل التباعد الاجتماعي والاهتمام بالنظافة وغيرها.

وبالإضافة لذلك فقد تضمن التقرير أكثر من سيناريو لما قد يحدث في المرحلة الثانية من إعادة تشغيل المؤسسات، وطالب فريق الخبراء قادة الأحزاب بالاعتماد على الحسابات الواردة في السيناريوهات المرفقة عند تحديد الخطة المُنتظرة.

عودة 16 ألف موظف للعمل
وتضمن التقرير سيناريوهات انتقال العدوى بالفايروس عند إعادة تشغيل المؤسسات والتي قد تتضمن عودة 16 ألف موظف إلى العمل من مكاتبهم.

كما تطرق التقرير إلى شرح معدل انتشار العدوى في الأقاليم المختلفة في الدنمارك، حيث أن من ضمن المقترحات قيد الدراسة هي إعادة تشغيل المؤسسات بحسب معدل انتشار العدوى في كل إقليم على حدة.

ومن المنتظر الإعلان قريباً عن خطة المرحلة الثانية لإعادة تشغيل المؤسسات قبل انتهاء المرحلة الأولى بتاريخ 10 مايو/أيار، حيث تجري حالياً مفاوضات بين قادة الأحزاب البرلمانية والحكومة لتحديد بنود الخطة المذكورة.

اظهر المزيد

أسماء عباس

إعلامية عربية دنماركية حاصلة على ماجستير في الإعلام، مقدمة برامج، مهندسة معمارية، وسفير دولي للسلام باعتماد من منظمة اللإيباو التابعة للأمم المتحدة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: