سيدة تكتشف إصابتها بفايروس كورونا بعد عودتها من حديقة الألعاب المائية Lalandia مؤخراً

نشر موقع TV2 Øst تقريراً عن إصابة سيدة تبين إصابتها بفايروس كورونا خلال فحص روتيني للربو والحمل وذلك بعد عودتها من عطلة قضتها في حديقة للألعاب المائية.

ستينا بيترسن Stina Petersen من Herlev قضت عطلتها في Lalandia للألعاب المائية بالقرب من Rødby خلال الأسبوع مع عائلتها. واكتشفت بعد عودتها إلى المنزل بأنها مصابة بفايروس كورونا، ولم تتردد بيترسن للحظة في الاتصال بـ Lalandia لإعلامهم بأن أحد ضيوفهم أصيب بالعدوى أثناء إقامته في قرية العطلات والحديقة المائية بحسب التقرير، اعتقاداً منها بأنهم سيقومون بإرسال بريداً إلكترونياً لجميع الزوار ال 300 الذين كانوا متواجدين هناك في نفس الوقت ليقرر الزوار ما إذا كانوا يرغبون بإجراء فحص كورونا، لكن إدارة Lalandia رفضت إرسال البريد الإلكتروني للزوار وفقا لبيترسن والتي علقت على ذلك التصرف بقولها “أعتقد أنهم يتخلون عن مسؤولياتهم”.

وأكدت السيدة بأنها لا تتهم حديقة الألعاب المائية بأنها سبب إصابتها بالفايروس وبأنها قامت بتزويد الإدارة بمعلومات حول الزوار الذين تحدثت معهم أثناء إقامتها هناك وأكدت على أنها حافظت على قاعدة التباعد الاجتماعي.

تعليق المدير التنفيذي لشركة Lalandia
وبحسب TV2 فقد أكد الرئيس التنفيذي لشركة Lalandia اتصال السيدة بهم وبأن الإدارة بدورها قامت بالتواصل مع الموظفين الذين كانوا على اتصال مع عائلة السيدة واقترحوا عليهم عدم القدوم للعمل وبضرورة إخطار الإدارة في حال ظهور أية أعراض للمرض، مضيفاً بأنه لا يرى ضرورة بنشر ذلك لمن لم يكونوا على قرب من السيدة المصابة وعائلتها.

وشدد المدير التنفيذي بحسب التقرير على أن وجود مادة الكلور في الماء والمحافظة على قواعد التباعد الاجتماعي يجعل خطر انتقال العدوى بالفايروس منخفضة جدا، وبأن الفكرة من تتبع سلاسل العدوى تكمن في أن يتم التواصل أو التواجد مع شخص مصاب لفترة طويلة، وبأنه من غير المعروف أين تواجدت السيدة وأين أصيبت في إشارة منه لعدم الجزم بأن الإصابة حدثت في Lalandia، مشيراً أيضاً إلى محاولة التواصل مع العائلتين اللتين قالت السيدة بأنها تواصلت معهما ولا يرى أهمية أو ضرورة في إخطار جميع الزوار.

النشر على موقع فيسبوك
وقد قامت السيدة بنشر منشور على صفحتها عبر فيسبوك وتمت مشاركته 27 ألف مرة، شاركت فيه تجربتها وحددت الأيام التي زارت فيها الحديقة المائية وهي من الثلاثاء إلى الخميس، وقام على إثر ذلك مجموعة من الأشخاص بالتواصل معها وإخبارها بأنهم سيقومون بعزلة أنفسهم بشكل طوعي احترازياً.

وقامت شركة Lalandia بكتابة منشور أيضاً مساء السبت على موقع فيسبوك حول موضوع إصابة السيدة مفادها أن شركة Lalandia قد تعرضت لانتقادات لعدم تواصلها مع جميع الزائرين الذين كانوا في نفس فترة تواجد السيدة المصابة، وأكدوا بأنهم قاموا بالتواصل مع الموظفين والأشخاص الذين كانوا قريبين من السيدة المصابة، وبأنه لا يمكن الجزم حول ما إذا كانت السيدة قد تعرضت للإصابة بكورونا خلال إقامتها في Lalandia أو قبل ذلك، مؤكدين على أنهم في Lalandia يتبعون التوصيات الصحية ويهتمون بالنظافة الجيدة.

اظهر المزيد

أسماء عباس

إعلامية عربية دنماركية حاصلة على ماجستير في الإعلام، مقدمة برامج، مهندسة معمارية، وسفير دولي للسلام باعتماد من منظمة اللإيباو التابعة للأمم المتحدة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: