وزير الصحة: لن نقوم بتخفيف كبير لقيود كورونا في بداية فبراير

بالرغم من أن أعداد الإصابات اليومية بفايروس كورونا شهدت خلال الأيام الماضية انخفاضا ملحوظا إلى أن السلطات الصحية لا تميل إلى إعادة تشغيل المؤسسات وتخفيف القيود المفروضة منذ بداية شهر ديسمبر الماضي وسارية المفعول حتى 7. فبراير/شباط القادم.  

هذا ما أكده وزير الصحة الدنماركي ماغونس هينيكي مساء اليوم الثلاثاء في تصريحات صحفية نقلتها الإذاعة الدنماركية حيث قال:” ليس واقعيا الحديث عن تخفيف كبير في بداية شهر فبراير”.

وأرجع الوزير سبب ذلك إلى ارتفاع معدل الإصابة بالفايروس المتحور البريطاني خلال الأيام الماضية مما يشكل تهديد لقدرة السلطات على السيطرة على الوباء في المرحلة المقبلة.

وأوضح الوزيرأن هدف الحكومة اليوم هو التخفيف من معدل انتشار الفايروس بأكبر قدر ممكن، حتى لا تخرج الأمور عن السيطرة عندما يصبح الفايروس المتحور البريطاني هو الأوسع انتشارا في الدنمارك.

هذا وقد حذرت السلطات الدنماركية منذ عدة أسابيع بأن الفايروس المتحور البريطاني سيكون هو الأوسع انتشارا في الدنمارك في بداية فبراير القادم، حيث من المتوقع أن يكون هناك ارتفاع ملحوظ في أعداد الإصابات اليومية وكذلك في عدد المرضى الراقدين في المستشفيات.

هذا ومن المتوقع أن تعلن السلطات خلال الأيام الماضية عن خطتها للأسابيع القادمة في ما يتعلق بقيود كورونا وكذلك كيفية توزيع لقاحات كورونا في البلاد.

اظهر المزيد

المحرر

مدير الموقع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: