أربعة متهمين يواجهون عقوبات أشد بسبب السرقة في فترة الكورونا

أقدم ثلاثة رجال وامرأة بالقيام بحالتي سرقة بذريعة أزمة الكورونا لمنازل مواطنَيْن مسنين في منطقة فيدؤوا Hvidovre، وكلا المواطنين في الثمانينات من العمر.

وقد تحولت القضية من الاتهام بالسرقة إلى الاتهام بالسطو المسلح ذلك أن السرقة تمت تحت التهديد وحجز الضحايا في مكان إقامتهم.

وبالإضافة لذلك فسيواجه المتهمون الأربعة عقوبات أشد صرامة حيث قامت الحكومة بتشديد العقوبات على الجرائم المرتكبة في فترة أزمة الكورونا.

/ريتزاو/

اظهر المزيد

أسماء عباس

إعلامية عربية دنماركية حاصلة على ماجستير في الإعلام، مقدمة برامج، مهندسة معمارية، وسفير دولي للسلام باعتماد من منظمة اللإيباو التابعة للأمم المتحدة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: