“فقدنا السيطرة” تصريح السلطات الصحية في ستوكهولم حول كورونا

وفقاً لموقع TV2 فقد صرح مدير عام مديرية الصحة في العاصمة السويدية ستوكهولم بيورن إريكسون حول تفشي العدوى بفايروس كورونا في مقاطعة ستوكهولم بالقول بأن “الوضع أصبح خطيراً حقاً الآن، لقد فقدنا السيطرة، ونحتاج بالفعل إلى استعادتها، علينا أن نبذل جهوداً أكثر مما نفعل حالياً”.

وجاء ذلك التصريح على إثر الزيادة الكبيرة في عدد أعداد المرضى الراقدين في المستشفيات بسبب الفايروس وهو الأمر الذي يتسبب في قلق السلطات الصحية السويدية، بحسب موقع Expressen.

وقد بلغ عدد المرضى في المستشفيات بسبب الفايروس ليوم أمس الاثنين 203، ما شكّل زيادة 65 مريضاً عن الجمعة الماضية.

عدم الالتزام بالتباعد الاجتماعي
ووفقاً لنفس المصدر فإن السبب في هذا الارتفاع قد يُعزى إلى عدم التزام السكان في مقاطعة ستوكهولم باتباع النصائح الصحية البسيطة بشكل كافٍ، مثل الحفاظ على مسافة التباعد الاجتماعي والالتزام بغسل اليدين باستمرار.

وأضاف ايريكسون بأن على سكان مقاطعة ستوكهولم الآن تقييد أنشطتهم الاجتماعية بشكل كبير، حيث قال: “نحتاج إلى أن نرى أن عدداً أقل من الأشخاص يتنقلون في المجتمع (من مكان لآخر)، وأن يتجنبوا الذهاب إلى الحفلات والازدحام في المتاجر، إن هذا هو المطلوب الآن”.

3188 إصابة جديدة في جميع أنحاء السويد
وقد تم إدخال 20 مريضاً إلى أقسام العناية المركزة من أصل 203 مريضاً من الراقدين في المستشفيات بسبب الفايروس.

وكانت الزيادة في منطقة العاصمة السويدية هائلة خلال الشهر الماضي ، حيث تضاعف عدد المرضى الراقدين في المستشفيات بسبب الفايروس إلى حوالي سبعة أضعاف. 

حيث كان بتاريخ 2 أكتوبر/تشرين أول 30 مريضاً في مستشفى مقاطعة ستوكهولم، ستة منهم في وحدة العناية المركزة، وفقاً لنفس المصدر.

اظهر المزيد

أسماء عباس

إعلامية عربية دنماركية حاصلة على ماجستير في الإعلام، مقدمة برامج، مهندسة معمارية، وسفير دولي للسلام باعتماد من منظمة اللإيباو التابعة للأمم المتحدة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: