الشرطة: إلقاء القبض على سيدة (42 عام) لخداع يتعلق بحزم المساعدات المالية

وفقا لوكالة الأنباء الدنماركية ريتزاو فقد تم القبض على سيدة (42 عام) مديرة للعديد من الشركات الصغيرة في جنوب شيلاند متهمة بخداع القطاع العام بأكثر من نصف مليون كرون فيما يتعلق بحزمة المساعدات الخاصة بتعويضات الأجور خلال أزمة كورونا.

وتم عرض المتهمة يوم الجمعة في جلسة استماع في محكمة Næstved ، حيث يطالب المدعي العام بعقوبة الحبس، حسبما أعلنت شرطة جنوب شيلاند و Lolland-Falster يوم الخميس في بيان صحفي.

وفي ظل أزمة كورونا الراهنة ومع محاولة الحكومة إنعاش الاقتصاد من خلال حزم المساعدات المالية فقد أقر البرلمان الدنماركي قانوناً يتيح للقضاء أن يزيد العقوبة إلى أربعة أضعاف في حال قام مواطن بالغش في إحدى حزم المساعدات.

وقد تم رفع قضايا مشابهة في عدة مناطق في الدنمارك، وتم الفصل في القضية الأولى في المحكمة هذا الصيف، حيث حكمت محكمة مدينة كوبنهاجن على رجل (29 عام) بالسجن لمدة عام وستة أشهر لتقديمه طلباً للحصول على مبلغ 427.500 كرون لخمسة موظفين وهميين.

وكانت تلك العقوبة أكثر من ضعف العقوبة العادية، وتم استئناف القضية أمام المحكمة العليا وقد يكون البت فيها خلال الشهر الحالي.

وبحسب البيان الأخير الصادر في بداية شهر أكتوبر/تشرين أول الحالي فقد تلقت الشرطة 128 بلاغاً عن تزوير فيما يتعلق بحزم المساعدات، بقيمة حوالي 43 مليون كرون، وتتعلق الغالبية العظمى من الحالات بنظام تعويض الأجور على وجه التحديد.

اظهر المزيد

أسماء عباس

إعلامية عربية دنماركية حاصلة على ماجستير في الإعلام، مقدمة برامج، مهندسة معمارية، وسفير دولي للسلام باعتماد من منظمة اللإيباو التابعة للأمم المتحدة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: