السلطات الصحية: ازدياد في الإصابة بالمتحور البريطاني و 3 حالات جديدة للجنوب افريقي

وفقاً لمصادر محلية فقد أكدت السلطات الصحية الدنماركية ثلاث إصابات جديدة في الدنمارك بالنسخة المتحورة من فايروس كورونا والذي يعرف بالمتغير الجنوب إفريقي B.1.351.

وكشفت الوكالة الدنماركية لسلامة المرضى عبر بيان صحفي عن أنها بدأت في تكثيف الكشف عن العدوى لجميع الحالات المكتشفة، وأن الشخصين الذين ثبتت إصابتهما بعد عودتهما من شرق إفريقيا كانا في عزلة.

وكإجراء وقائي تعامل الوكالة الدنماركية لسلامة المرضى هذه شخص آخر مرتبط بالمصابين الاثنين وكان معهم كان على متن نفس الرحلة كما لو كانت إصابته مؤكدة بالمتغير B.1.351.

وتم يوم الأحد اكتشاف B.1.351 لدى مواطن آخر سافر من غرب إفريقيا إلى الدنمارك.

كما تم العثور على حالة واحدة من B.1.351 سابقاً وهو دانماركي كان على صلة بمسافر من دبي. أي أن هناك الآن ما مجموعه أربع حالات.

بالمقارنة مع المتغير الآخر الأكثر عدوى ، B.1.1.7 ، والذي تم اكتشافه لأول مرة في المملكة المتحدة، تم الآن تسجيل 561 حالة في الدنمارك.

وقد تم العثور على ما مجموعه 7.4% من جميع العينات المتسلسلة في الأسبوع الثاني من هذا العام موجبة لـ B.1.1.7 مقارنة ب 4% من جميع العينات الإيجابية في الأسبوع الأول. وتختلف نسبة حالات الإصابة بالمتغير B.1.1.7 بين العينات من حوالي 2% إلى 10% بحسب المنطقة، حيث النسبة الأعلى في منطقة شيلاند وجنوب الدنمارك والأدنى في منطقة شمال يولاند، وهناك زيادة ملحوظة في انتشار العدوى بالمتغير البريطاني.

اظهر المزيد

أسماء عباس

إعلامية عربية دنماركية حاصلة على ماجستير في الإعلام، مقدمة برامج، مهندسة معمارية، وسفير دولي للسلام باعتماد من منظمة الإيباو التابعة للأمم المتحدة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: